في سابقة من نوعها بادرة طيبة من رضوان الزرقاوي مهاجر بالديار البلجيكية المنحدر من اولاد افرج اقليم الجديدة

الخبرالمغربي/ بقلم نور الدين لماع
من ماله الخاص وبدون أفكار رجعية وبعيد كل البعد عن السياسة وفي سابقة من نوعها قام المهاجر المغربي بالديار البلجيكية الفاعل للخير المنحدر من اولاد افرج اقليم الجديدة والمسمى “” رضوان الزرقاوي “” بمبادرة طيبة بتزينة واصلاح مدرسة عبد الله بن ياسين التي ترعرع فيها وتربى فيها وبقريته أولاد افرج التابعة لإقليم مدينة الجديدة والتي تمثلت بتأهيل ملعب بالصباغة والجداريات الجميلة وشراء بدل رياضية للاعبين وكذالك قام بعملية التشجير بالقرية وذالك بغرس ما يناهز 400 غرسة وعديد من الأغراس المختلفة الأشكال ببعض أحياء القرية والشوارع الرئيسية .

وفيما يخص مدرسة عبد الله بن ياسين والتي له فيها ذكرياته الطفولية تم إصلاحها وصباغة كل مرافقها وأقسامها وذالك من ماله الخاص والتي أصبحت في حلة جديدة لاستقبال أطرها الإدارية والشغيلة التعليمية وأبناء الشعب الذين يتمدرسون فيها .
فتحية عالية لمثل هؤلاء الشباب الغيورين على بلدهم ووطنهم .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *