درك سيدي بوزيد يداهم مقهى بدوار الغضبان اقليم الجديدة وايقاف 20 مخالف للطوارئ الصحية

 

الخبر المغربي/ بقلم نور الدين لماع

من مصادر خاصة تم مساء الجمعة 16 أبريل الجاري من اليوم الثالث من رمضان وبعد الافطار مداهمة مقهى بدوار الغضبان اقليم الجديدة من طرف الدرك الملكي التابع لتراب مركز سيدي بوزيد . وهذا يعود للحملات الروتينية التمشيطية التي يشنها عناصر الدرك الملكي تحت اشراف قائد المركز سعيد المودني من أجل ردع المخالفين للقانون .
ولقد أسفرت هذه الحملة بمداهمة المقهى وايقاف عشرون شخصا مخالفين لحالة الطوارئ التي جائت بها السلطات كقرار حظر التجول واغلاق جميع المقاهي من 8 مساء الى 6 صباحا .
وبعد علمها بالخبر تم اقتياد الموقوفين المخالفين لحالة الطوارئ الصحية الى مركز سيدي بوزيد وكذالك من أجل الاستماع لهم في محضر رسمي قبل احالتهم على أنظار النيابة العامة المختصة .
وتعود هذه الحملات الروتينية لدرك سيدي بوزيد من أجل محاصرة الفيروس وردع كل المخالفين للقانون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *