منظمة العفو الدولية

الخبرالمغربي / بقلم رشدي التباري
منظمة العفو الدولية حركة عالمية تضم أكثر من 3 ماليين من األعضاء والمؤيدين والنشطاء الذين
ً. وتتطلع منظمة العفو الدولية إلى
يناضلون من أجل إعالء وتعزيز حقوق اإلنسان المعترف بها دوليا
بناء عالم يتمتع فيه كل فرد بجميع حقوق اإلنسان المنصوص عليها في »اإلعالن العالمي لحقوق
اإلنسان« وفي غيره من المواثيق الدولية لحقوق اإلنسان.
ً لتحقيق هذه الغاية تقوم منظمة العفو الدولية بأبحاث وأنشطة من أجل منع االنتهاكات
وسعيا
ً الجسيمة لحقوق اإلنسان كافة، سواء المدنية أو السياسية أو االجتماعية أو الثقافية أو االقتصادية.
ٌ فهذه الحقوق جميعها كل ال يتجزأ، من الحق في حرية التعبير وتكوين الجمعيات إلى الحق في
السالمة الجسدية والعقلية، ومن الحق في الحماية من التمييز إلى الحق في المأوى.
ً على أعضائها في مختلف أنحاء العالم وعلى تبرعات
وتعتمد المنظمة في تمويلها أساسا
الجمهور. وال تطلب المنظمة وال تقبل أية أموال من الحكومات من أجل األنشطة التي تضطلع بها
فيما يتعلق بإجراء تحقيقات أو القيام بحمالت ضد انتهاكات حقوق اإلنسان. ومنظمة العفو الدولية
ٌ مستقلة عن جميع الحكومات والمعتقدات السياسية والمصالح االقتصادية والعقائد الدينية.
ومنظمة العفو الدولية حركة ديمقراطية تتمتع باالستقاللية في إدارة شؤونها. ويتولى المجلس
الدولي، المؤلف من ممثلي جميع الفروع في مختلف البلدان والذي يُعقد مرة كل عامين، اتخاذ
القرارات الرئيسية المتعلقة بالسياسة التي تنتهجها. وأعضاء اللجنة التنفيذية الدولية المنتخبون من
المجلس الدولي لمتابعة تنفيذ قراراته هم: إيونتا غو )كوريا الجنوبية(؛ برنارد سينتوبين )بلجيكا، الجزء
الناطق بالفلمنكية – أمين الصندوق الدولي(؛ بيترو أنتونيولي )إيطاليا – رئيس اللجنة(؛ خوليو توراليس
)باراغواي(؛ رون آركتاندر )النرويج(؛ ساندرا س. لوتشمان )هولندا(؛ زوزانا كولينسكا )بولندا(؛ غودالوبي
ريفاس )المكسيك، نائب رئيس اللجنة(؛ نيكول بييسكي )أستراليا(.
ً من أجل حقوق اإلنسان.
متحدون ضد الظلم، ونناضل مع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *